آخر الأخبار :

المقدسيون يرفضون دفن أحد المتورطين ببيع بيته للمستوطنين في مقابر القدس

لا دفن في مقابر القدس ولا صلاة في المسجد الأقصى على من تورط بتسريب عقارات مقدسية للمستوطنين اليهود، هكذا تقول جموع المقدسيين التي رفضت دفنَ المدعو علاء قرش في مقابر القدس أو الصلاة عليه في المسجد الأقصى بعدما لقي حتفه اليوم الأحد 4-11-2018 في حادث سير بالقرب من قرية فصائل في غور الأردن.

وأظهرت مقاطع فيديو انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعيّ حالة الغضب التي انتابت المقدسيين في أثناء تعبيرهم عن رفض استقبال جثة القتيل قرش.

وذكرت مصادر من داخل القدس لموقع مدينة القدس أنّ عشائر القدس تساند هذا الموقف الجماهيريّ وكذلك أحرار عائلة قرش على خلفيّة إقدام علاء قرش على تسريب بيته الكائن في حارة السعدية قرب المسجد الأقصى للمستوطنين الصهاينة.

ويشكّل هذا السلوك المقدسي ترجمة عملية لإجماع المرجعيات والعشائر والعائلات والهيئات المقدسية على إنزال أقسى أنواع العقوبات على أيّ متورط في خيانة تسريب عقارات مقدسية إلى مستوطنين يهود، ومن تلك العقوبات فرض المقاطعة الاجتماعية، ورفض دفن المتورطين في مقابر القدس، ومنع الصلاة عليهم في مساجد القدس والمسجد الأقصى.

وتعود جذور قضية علاء قرش إلى عام 2010، حين أقدم على تسريب منزله الذي يبلغ مساحته نحو 300 متر مربع في حارة السعدية الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك إلى مستوطنين صهاينة




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news9593.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.