آخر الأخبار :

العمل الزراعي يعيد الحياة ل 1000 دونم زراعي في شرق وشمال قطاع غزة

في إطار الأنشطة والجهود الحثيثة التي ينفذها اتحاد لجان العمل الزراعي في قطاع غزة من اجل دعم وتعزيز صمود المزارعين وتمكينهم من الوصول الى مصادر رزقهم من خلال استغلالها وزراعتها وذلك ضمن مجموعة واسعة من البرامج والمشاريع الزراعية التي ينفذها، فقد تمكن العمل الزراعي من إعادة الحياة الى ما يقارب من 1000 دونم زراعي بعد توفير مياه الري اللازمة لزراعة هذه المساحة.
فبعد 8 شهور متتالية من العمل وبإشراف ومتابعة من قبل مهندسين مختصين من الاتحاد فقد انتهى العمل من إعادة تأهيل وتشغيل 5 آبار زراعية في مناطق مختلفة من القطاع بالإضافة الى تزويد أحد هذه الآبار في منطقة عبسان بخدمة الطاقة الشمسية للحد من مشكلة الكهرباء.
والجدير بالذكر أن هذه الآبار قد تعرضت الى تدمير كبير نتيجة الاعتداءات المتواصلة للاحتلال الإسرائيلي خلال السنوات الماضية، وهو ما أدى الى حرمان مئات الأسر من زراعة أراضيهم التي كانت تعتمد على هذه الآبار في ري المزروعات، والذي بدوره أثر على الحالة والوضع الاقتصادي لهذه الأسر التي تعتمد على الزراعة كمصدر رئيس وأساسي للدخل.
ومع انتهاء العمل في تأهيل الآبار المدمرة وإعادة ضخ المياه للأراضي الزراعية فإن ما يقارب 100 أسرة زراعية عادت لزراعة أراضيها واستغلالها بعد أن تم حرمانها من ذلك، وقد ترك ذلك انطباع وشعور بالفرحة لدى هذه الأسر والتي تتوقع أن يطرأ تحسن على واقعها الاقتصادي نتيجة إعادة زراعة أراضيها.
وتأتي عملية تأهيل وإعادة تشغيل الآبار الزراعية ضمن مشروع (دعم صمود المزارعين والصيادين ومربي الاغنام في قطاع غزة) والذي ينفذه اتحاد لجان العمل الزراعي بالشراكة مع مؤسسة أوكسفام وبتمويل من المساعدات العالمية – كندا.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news9073.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.