خلال تظاهرة.. مؤسسات ترفض كلمة للسفير الفلسطيني في باريس - شبكة الاخبار الفلسطينية
آخر الأخبار :

خلال تظاهرة.. مؤسسات ترفض كلمة للسفير الفلسطيني في باريس

أقامت المؤسسات الفلسطينية الفرنسيه المتضامنة مع الشعب الفلسطيني تجمعا جماهيريا في ساحة Trocadéro في العاصمة باريس و غطت الساحه الاعلام الفلسطينيه و إعلام دول عربيه و أحزاب يساريه فرنسية ،في إطار الفعاليات المتضامنة مع الشعب الفلسطيني في الذكرى السبعين للنكبه و احتجاجا على المجزرة الإسرائيليه بحق المتظاهرين السلميين في غزه .

و كان من بين الحضور على منصة الكلمات السفير الفلسطيني "سلمان الهرفي" في باريس ، الذي حاول ان يلقي كلمة باسم السلطه الوطنية ، و ذكر شهود عيان انه تم رفض طلب السفير و منعه من إلقاء كلمته، والطلب منه مغادرة التظاهرة من قبل الجماهير .
و عند الحديث مع بعض الناشطين الفلسطينيين المتواجدين في الحدث و سؤالهم عن سبب هذا الرفض ، عزى البعض منهم الغضب من موقف السلطه و رئيسها من اهلنا في قطاع غزه من جهة قطع الرواتب و كذلك الأداء السلبي للسفير منذ إستلامه موقعه في السفارة ، فقد ذكر البعض عن تعاليه و رفضه لإعادة إحياء مؤسسات العمل الوطني الجماهيريه من اتحاد طلبه فلسطين او احياء مؤسسة الجاليه الفلسطينيه و رفضه اعادة تشكيل لجنة الإقليم لحركة فتح في فرنسا . و تحدث البعض ان الهرفي يرغب بأن يكون النجم الوحيد في المشهد و أستدلوا بسلوكه المعروف في تونس إبان شغله موقع السفير هناك .

و نتيجة لذلك تحدث البعض عن ضرورة العمل الجاد و المسؤول من قبل الجميع خدمة لقضية الشعب الفلسطيني و تضحيات الشعب . و أن القضيه اكبر من صراعات السلطه و ممثليها مع القوى السياسية المناهضه لسياسات الرئيس ابومازن .




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news8452.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.