آخر الأخبار :

تقرير حقوقي يؤكد ان قوات الاحتلال صعدت من انتهاكاتها للأراضي الفلسطينية في الاسبوع الماضي

اكد تقرير حقوقي ان الأرض الفلسطينية المحتلة تشهد مزيداً من جرائم الحرب الإسرائيلية ما بين الفترة (3/8/2017- 9/8/2017) مشيرا ان قوات الاحتلال الاسرائيلي تهدم منزلي عائلتي براء صالح وأسامة عطا في بلدة دير أبو مشعل قرب رام الله وأصابت (10) مواطنين فلسطينيين، بينهم (9) مدنيين، في الضفة الغربية وقطاع غزة كما أصيب (5) منهم في الضفة، و(5) في القطاع موضحا ان طائرات الاحتلال الحربية تقصف موقعين عسكريين شمال قطاع غزة
وبين المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في تقريره الاسبوعي ان قوات الاحتلال تنفذ (64) عملية اقتحام في الضفة الغربية، وعملية توغل محدودة جنوب قطاع غزة واعتقلت (106) مواطنين، بينهم (21) طفلاً، و(4) نساء كما اعتقلت (36) منهم، بينهم (8) أطفال وامرأة واحدة في محافظة القدس
ونوه المركز في تقريره الي ان سلطات الاحتلال واصلت إجراءات تهويد مدينة القدس الشرقية المحتلة وقامت بتجريف منزل سكني في قرية جبل المكبر، جنوب المدينة، وغرفة سكنية قيد الإنشاء في بيت حنينا، شمال المدينة كما واصلت الأعمال الاستيطانية في الضفة الغربية واصدرت (14) إخطار هدم لمنشآت في بلدة سلواد، بينها مدرسة خاصة، شرق مدينة رام الله كما هاجم عشرات المستوطنين منازل المواطنين في حارة جابر في مدينة الخليل
واشار المركز الي ان قوات الاحتلال واصلت استهداف صيادي الأسماك الفلسطينيين في عرض البحر وقامت بإطلاق النار (6) مرات تجاه قوارب الصيادين شمال القطاع، دون وقوع إصابات، أو أضرار كما قوات الاحتلال بمواصلة تقسيم الضفة إلى كانتونات، وتواصل حصارها الجائر على القطاع للعام العاشر على التوالي وإعاقة حركة مرور المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية على الحواجز الطيارة والثابتة واعتقلت (3) مواطنين فلسطينيين على الحواجز العسكرية الداخلية والمعابر الحدودية في الضفة
وكانت واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي واصلت خلال الأسبوع الذي يغطيه التقرير الحالي (3/8/2017 - 9/8/2017)، انتهاكاتها الجسيمة والمنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة. وتجلت تلك الانتهاكات في استخدام القوة المسلحة ضد المدنيين الفلسطينيين والإمعان في سياسة الحصار الإغلاق والاستيلاء على الأراضي خدمة لمشاريعها الاستيطانية، وتهويد مدينة القدس، والاعتقالات التعسفية، وملاحقة المزارعين والصيادين رغم إعلانها عن السماح لصيادي القطاع بالإبحار لمسافة 9 أميال بحرية، وهو ما يشير إلى استمرار سياسة الاحتلال في محاربتهم في وسائل عيشهم ورزقهم. تجري تلك الانتهاكات المنظمة في ظل صمت المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع بإسرائيل وقوات جيشها للتعامل على أنها دولة فوق القانون. تجري تلك الانتهاكات المنظمة في ظل صمت المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع بإسرائيل وقوات جيشها للتعامل على أنها دولة فوق القانون.
وكانت الانتهاكات والجرائم التي اقترفت خلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير على النـحو التالي أعمال القتل والقصف وإطلاق النار فيما أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة التي يغطيها هذا التقرير (10) مواطنين فلسطينيين، بينهم (9) مدنيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، أصيب (5) منهم في الضفة، فيما أصيب (5) في القطاع.
وفي قطاع غزة، واصلت تلك القوات ملاحقة الصيادين الفلسطينيين في عرض البحر، وتنفيذ غارات جوية ضد مواقع تدريب تابعة لفصائل المقاومة الفلسطينية.
ففي الضفة الغربية، أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة التي يغطيها هذا التقرير (5) مدنيين فلسطينيين، أصيب (3) منهم بالأعيرة المعدنية خلال مشاركتهم في مسيرة قرية كفر قدوم الأسبوعية، شمال شرقي مدينة قلقيلية، احتجاجاً على استمرار إغلاق مدخل القرية الشرقي منذ بداية انتفاضة الأقصى ببوابة حديدية. وأصيب (2) بالأعيرة النارية خلال اقتحام تلك القوات مخيم الدهيشة للاجئين، جنوب مدينة بيت لحم، بهدف اعتقالهما.
وفي قطاع غزة، شهدت المناطق الحدودية مسيرات احتجاج على استمرار الحصار الجائر على سكانه. استخدمت قوات الاحتلال القوة ضد المشاركين فيها، وأسفرت أعمال إطلاق النار لتفريق تلك المسيرات عن إصابة (4) مدنيين فلسطينيين، أصيب (2) منهم بأعيرة نارية، و(2) بقنابل غاز وصوتية سقطت عليهم بشكل مباشر.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news6358.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.