آخر الأخبار :

الدكتور المجدلاوي يؤكد أن مشروع دعم البطل الأولمبي الفلسطيني خطوة متقدمة باتجاه استثمار والبناء عليه مستقبلا

أكد د. اسعد المجدلاوي نائب رئيس اللجنة الأولمبية أن مشروع دعم البطل الأولمبي الفلسطيني يعد خطوة إيجابية متقدمة باتجاه استثماره وتطويره من اجل الرقي والنهوض بعدد من الألعاب الرياضية والبناء عليه خلال الأعوام المقبلة؛ خاصة وانه يستهدف فئة سنية ناشئة ضمن الاتحادات الرياضية المعتمدة باللجنة الأولمبية الفلسطينية.
وجاء تصريح د.المجدلاوي خلال الاحتفال الذي جرى بنادي الأقصى الرياضي لتوزيع الملابس والمستلزمات الرياضية على الأندية المستهدفة بمحافظة وسط غزة ؛لافتا إلى أن هذا الدعم الكريم يأتي ضمن مشروع البطل المقر،ومقدما شكره كذلك لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP ولنادي الأقصى الرياضي، وأندية المحافظة الوسطى الشركاء في تنفيذ المشروع.
وتابع د المجدلاوي أن الحكومة اليابانية منذ سنتين تقدم دعما ملحوظا للرياضة الفلسطينية ، حيث كانت تجربتها الأولى في العام الماضي مع كرة القدم ،وما لاقته من إعجاب وتطور ونمو فيها ،ومن ثم تمويل عدة مشاريع لدعم الاتحاد والأندية الفلسطينية؛متمنيا أن يستمر هذا المشروع ويتوسع ليكون رافدا وداعما حقيقيا للرياضة الفلسطينية.
وتمنى المجدلاوي أن تنجح هذه الخطوة وتوؤتي ثمارها المرجوة من اجل تعميم الفكرة الى كافة محافظات الوطن ضمن خطة سنوية متجددة ومتطورة .
وأشار المجدلاوي إلى أن هذا المشروع يستهدف 1280 ناشئا رياضيا ويستمر حتى نهاية العام الجاري ويشارك فيه 7 أندية من محافظة وسط غزة ،ويتضمن البرنامج المقترح تنفيذه حتى فبراير من العام المقبل 5 العاب هي :كرة القدم،كرة الطائرة وكرة الطاولة، وألعاب القوى، والتايكوندو.
وشكر المجدلاوي في نهاية حديثه الشركاء المساهمين في إنجاح هذا المشروع؛ متمنيا أن يلامس النجاح والتوفيق والبناء عليه مستقبلا.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news6163.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.