آخر الأخبار :

وفد من وحدة حقوق الإنسان بالداخلية يطلع علي سير عمل مؤسسة الربيع

اطلع صباح اليوم وفد من وحدة حقوق الإنسان بوزارة الداخلية والأمن الوطني علي سير عمل مؤسسة الربيع التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية بغزة وتفقد الموقوفين بها والاستماع إلي شكواهم والمشاكل التي يواجهونها .
وضم الوفد الوحدة كلا من مدير عام وحدة حقوق الإنسان بوزارة الداخلية والأمن الوطني والأستاذ أكرم غنام مدير الاتصال والعلاقات العامة بالوحدة والأستاذ زياد عباس مدير دائرة التأهيل والتوعية والأستاذ رمضان شابط مسئول المتابعة والتفتيش علي السجون وإعلامي الوحدة الأستاذ عبد الفتاح الغليظ .
وقال الأستاذ أنور عطية مدير عام مؤسسة الربيع أن مؤسسته تتسع ما يقارب 60موقوف من مختلف الاعمار وربما يزداد العدد حسب القضايا المرسلة لهم منوها أن عدد الموقوفين المتواجدين حاليا في مؤسسته يبلغ 45موقوفا متهمين بقضايا القتل والسرقة والقضايا الأخلاقية وغيرها من الجرائم .
وأكد عطية أن مؤسسته لديها برامج متنوعة في تأهيل وتدريب الموقوفين في مختلف المجالات الخاصة بالصناعة والحدادة والمهن الاخري إضافة إلي برامج الدروس التوعوية والدينية بهدف توعية النزلاء دينيا وإبعادهم عن المحرمات والعودة إلي كتاب الله عز وجل إضافة إلي اختيار 11موقوفا في مشاريع تنموية .
وأضاف عطية أن مؤسسته أيضا تمنح الموقوف لديها إجازات بيتية وزيارة الأهالي في المناسبات والأعياد العامة والمناسبات المختلفة وتعمل جاهدة علي تقديم كافة الخدمات من اجل الخروج بمجتمع خالي من الجريمة مقدما شكره لوفد وحدة حقوق الإنسان علي زيارته الكريمة لمؤسسته والاهتمام بها وتفقد أحوال الموقوفين بها وتقديم كافة الخدمات لها .
من جانبه أكد مدير عام وحدة حقوق الإنسان بالداخلية علي ضرورة الاهتمام بأوضاع الموقوفين في مؤسسة الربيع وتفقد أحوالهم وتقديم كافة الخدمات لهم من اجل بناء جيل واعي بعيدا عن الجرائم مشيرا أن وحدته علي أتم الاستعداد لاستقبال شكاوي الموقوفين من اجل الإفراج عنهم ومساعدتهم .
وفي نهاية الزيارة قام الوفد الزائر من الوحدة بتفقد أحوال الموقوفين والتعرف عليهم والاستماع إلي قضاياهم ومشاكلهم من اجل تقديم الخدمات لهم والإفراج عنهم




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news6099.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.