آخر الأخبار :

اجتماع سري بين قادة المخابرات الفلسطينية والإسرائيلية لإجهاض إضراب الأسرى

ذكر موقع والا العبري صباح امس "الإثنين"، أن قادة أجهزة المخابرات الفلسطينية ، اجتمعت بشكل سري في الأيام الماضية مع مسؤولين كبار في جهاز "الشاباك" الإسرائيلي لبحث سبل انهاء اضراب الاسرى والحيلولة دون التصعيد على خطوط التماس بيم الشبان المتضامنين وجنود الاحتلال.

وأوضح الموقع أن الاجتماع جاء للتوصل إلى تفاهمات بشأن إنهاء الإضراب الذي يخوضه الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، والحيلولة دون تردي الاوضاع الى مواجهة في الشارع الفلسطيني .

وأضاف الموقع أن مدير المخابرات الفلسطينية ماجد فرج، وقائد الأمن الوقائي زياد أبو الهوى، التقوا مسؤولين كبار في جهاز المخابرات الإسرائيلية، وطلبوا منهم التوصل إلى تفاهمات مع الأسرى والاستجابة إلى مطالبهم لإنهاء الإضراب، خوفا من التصعيد الذي تريده حماس في الضفة.

وتعهد الجانب الفلسطيني بضبط الاوضاع على خطوط التماس ومنع طلبة بيرزيت وتحديدا الكتلة الاسلامية من الوصول لمعبر بيت ايل والاشتباك مع الجنود وهو ما يخشى من ان تجر الامور لتصعيد الشارع وبعدها الدخول في دوامة عنف مستدامة .

وشكر الجانب الاسرائيلي الجانب الفلسطيني على حرصهم الشديد لضبط الميدان ومنع العنف وملاحقة "المخربين" الفلسطينيين.

يذكر بأن أكثر من 1700 أسير فلسطيني يخوضون إضراباً مفتوحاً عن الطعام حتى تحقيق مطالبهم العادلة والمتمثلة في زيادة الاهتمام الصحي ووقف السجن الإداري وزيادة فترات زيارة ذويهم.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news5797.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.