آخر الأخبار :

6 أسرى يُواصلون الإضراب عن الطعام ضد الاعتقال الإداري بينهم معتقلة تحمل الجنسية الأردنية.

أفاد مكتب "إعلام الأسرى" الحقوقي، بأن 6 أسرى فلسطينيون؛ بينهم أسيرة، يُواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام تنديدًا باعتقالهم إداريًا والتمديد لهم دون محاكمة أو تهمة واضحة.
وأوضح في بيان مقتضب، امس السبت، أن أقدم الأسرى المضربين؛ الأسير أحمد عبد الكريم غنام (42 عامًا) من دورا جنوب غربي الخليل، والمضرب لليوم ٨٤ تواليًا.
وأضاف أن الأسير إسماعيل علي (30 عامًا) من بلدة أبو ديس شرقي القدس، مُضرب عن الطعام منذ ٧٤ يومًا، والقيادي في الجهاد الإسلامي طارق قعدان (46 عامًا) من عرابة جنوبي جنين، مُستمر في إضرابه منذ ٦٨ يومًا.
ويُواصل الأسيران مصعب توفيق الهندي (28 عامًا) من قرية تل غربي نابلس الإضراب لليوم الـ ١٣ على التوالي، وأحمد زهران من دير أبو مشعل شمال غربي رام الله، لليوم الـ 9 على التوالي.
ولفت "إعلام الأسرى" النظر إلى أن الأسيرة هبة أحمد عبد الباقي اللبدي (24 عامًا)؛ فلسطينية تحمل الجنسية الأردنية واعتقلت على معبر الكرامة، تُواصل إضرابها عن الطعام لليوم الـ ١٣ على التوالي.
وتحتجز سلطات الاحتلال في 23 مركز تحقيق وتوقيف وسجن تابع لها، قرابة الـ 5700 أسير فلسطيني؛ بينهم 40 سيدة وفتاة، و500 معتقل إداري، بالإضافة لـ 700 حالة مرضية خطيرة.
والاعتقال الإداري هو اعتقال دون تهمة أو محاكمة، يعتمد على ملف وأدلة سرية لا يمكن للمعتقل أو محاميه الاطلاع عليها، ويمكن، حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية، تجديد أمر الاعتقال مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة شهور قابلة للتجديد.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news13113.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.