آخر الأخبار :

القدس المفتوحة ودائرة شؤون اللاجئين تنهيان التحضيرات لمؤتمر (قضية اللاجئين... 71 عاماً من النكبة واللجوء)

أنهت كلية العلوم التربوية في جامعة القدس المفتوحة، ودائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الإثنين، استعداداتها لعقد مؤتمر (قضية اللاجئين71 عاماً من النكبة واللجوء) الذي يعقد تحت رعاية فخامة السيد الرئيس محمود عباس "أبو مازن" رئيس دولة فلسطين، رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.
وقال بيان صدر عن اللجنة التحضيرية إن المؤتمر سيعقد في مسرح جامعة القدس المفتوحة في الخليل ومكتب نائب رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة في تل الهوى يوم الإثنين المقبل.
وأكد أ. د. مجدي زامل رئيس اللجنة التحضيرية، عميد كلية العلوم التربوية في القدس المفتوحة، أن هذا المؤتمر يأتي في سياق اهتمام الجامعة، ممثلة برئيسها أ. د. يونس عمرو، واهتمام دائرة شؤون اللاجئين ممثلة برئيسها د. أحمد أبو هولي، ويأتي في إطار سلسلة النشاطات الهادفة التي تنظمها الجامعة سنوياً بالشراكة مع دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية. ويهدف المؤتمر إلى إلقاء الضوء على أوضاع اللاجئين الفلسطينيين، ودراسة الأبعاد والأهداف الأمريكية تجاه قضية اللاجئين، وبلورة استراتيجية سياسية ووطنية قادرة على الوقوف في وجه التحديات التي تواجه قضايا الشعب الفلسطيني.
وأضاف أ. د. زامل إن المؤتمر يشارك فيه باحثون من فلسطين والجزائر والمغرب وسوريا، وقُبل للعرض (13) بحثاً، امتازت بالتنوع والمنهجية العلمية السليمة والموضوعات المهمة المرتبطة بأهداف المؤتمر ومحاوره. ودعا أ. د. زامل إلى مشاركة فاعلة من جانب اللجان الشعبية واللاجئين والأكاديميين والسياسيين للوقوف ضد صفقة القرن، والحفاظ على الثوابت والحقوق الفلسطينية.
من جانبه، بين أ. أحمد حنون، مدير عام دائرة شؤون اللاجئين، أن هذا المؤتمر يأتي في إطار خطة تحرك قدمتها دائرة شؤون اللاجئين، صادق عليها فخامة السيد الرئيس محمود عباس "أبو مازن" واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وفي متابعة مباشرة من قبل د. أحمد أبو هولي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ويأتي أيضاً في ظل التحديات الكبيرة والجسام التي تواجه قضية اللاجئين والقضية الفلسطينية ومحاولات تصفيتها في إطار صفقة القرن، إضافة إلى محاولات تفكيك الأونروا وتشويهها وإضعافها والتحريض عليها، ومحاولات إفشال تجديد التفويض الممنوح لوكالة الغوث الدولية لثلاث سنوات مقبلة، وكذلك في إطار التعاون المشترك لسنوات بين الدائرة وجامعة القدس المفتوحة.
وأكد أ. حنون أن المؤتمر سيعقد في جامعة القدس المفتوحة في الخليل، ومع مكتب نائب رئيس جامعة القدس المفتوحة لشؤون قطاع غزة في تل الهوى بتاريخ 23/9/2019 تحت رعاية فخامة السيد الرئيس محمود عباس "أبو مازن" وسط حضور شعبي مهم ونوعي وكبير؛ للتأكيد على موقف القيادة الفلسطينية في الحفاظ على الثوابت الفلسطينية، ورفض صفقة القرن، والتمسك بحق العودة، والحفاظ على الذاكرة الوطنية والرواية الفلسطينية. ودعا أ. حنون إلى مشاركة واسعة في المؤتمر الأكاديمي المميز لنصرة قضايانا الوطنية ورداً على محاولات الحكومة الإسرائيلية ضم وفرض السيادة على الأراضي الفلسطينية المحتلة.
وبين رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، رئيس قسم تعليم الاجتماعيات في كلية العلوم التربوية في جامعة القدس المفتوحة أ. د. عبد الرحمن المغربي، أن الأبحاث العلمية خضعت للتحكيم من جانب أعضاء اللجنة العلمية للمؤتمر، في ضوء معايير علمية محددة، وجرى الخروج بأوراق بحثية مهمة ومعدة بأسلوب علمي يرتقي للعرض في المؤتمر.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news12878.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.