آخر الأخبار :

فلفل : منجزات العرس الديمقراطي رسالة محبة للقيادة الفلسطينية ورسالة قوية للأسرة الإعلامية العربية والآسيوية والدولية.

أكد أسامة فلفل رئيس الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي أن منجزات العرس الديمقراطي لكونغرس الإعلام الرياضي في فلسطين تشكل رسالة محبة من الإعلامين الرياضيين إلى القيادة الرياضية الفلسطينية، وعلى رأسها اللواء جبريل الرجوب، وتعبيرا صادقا عن تلاحم منظومة الإعلام الرياضي الوطني ووقوفها إلى جانب الرياضة الفلسطينية.
وقال فلفل: “إن ما حدث رسالة قوية للأسرة الإعلامية العربية والآسيوية والدولية التي تمثل نسيجاً واحداً”.
وأشار فلفل إلى أن الإعلاميين الرياضيين رسموا بثباتهم وقوة إرادتهم ومشاركتهم في العرس الديمقراطي لوحة فنية رائعة تجسدت على أرض فلسطين، في شكل حضاري أكد مدى التجانس والترابط بين أبناء الحركة الإعلامية.
واستطرد قائلاً: “إن ضيوف فلسطين وممثلي الاتحادات العربية والآسيوية والدولية عبروا عن إعجابهم بحالة التلاحم والوحدة بين الإعلاميين الرياضيين ووقوفهم صفاً واحداً خلف القيادة الرياضية التي منحتهم فرصة لمواصلة إعادة بلورة وصياغة جديدة لمنظومة الاعلام الرياضي الوطني”.
وواصل فلفل: “لقد نجح المجلس التأسيسي للإعلام الرياضي في إدارة مقود العمل خلال المرحلة المنصرمة باحترافية عالية ودبلوماسية هادئة ورصينة تستند إلى القوانين والأعراف الإعلامية الرياضية الدولية لحل الخلافات عبر الحوار والتفاوض وكسب بها احترام الكل الإعلامي الرياضي”.
واختتم فلفل حديثه برفع أسمى آيات التهاني والتبريكات للقيادة الرياضية والأسرة الرياضية والإعلامية بمناسبة نجاح كونغرس الإعلام الرياضي الفلسطيني الذي أبرز وبشكل جلي التحام الكل الإعلامي، مؤكداً أن نجاح الانتخابات شكل محطة بارزة في تاريخ ومسار الحركة الإعلامية الرياضية




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news12699.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.