آخر الأخبار :

مؤسسة القدس الدولية في فلسطين تدعو للنفير العام للدفاع عن الأقصى الذي يتعرض لاعتداءات الاحتلال

دعا الدكتور أبو حلبية رئيس مؤسسة القدس الدولية في فلسطين، كل من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى المبارك؛ للنفير العام للدفاع عن المسجد المبارك الذي يتعرض للتفريغ من المصلين وتكريس السيطرة "الإسرائيلية" عليه، وخص بالدعوة أهل القدس وفلسطينيي الأراضي المحتلة منذ العام 1948، الذي دعاهم للبدء باعتصام مفتوح وأداء الصلاة أمام بواباته، وناشدهم لتكثيف التواجد باستمرار في البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى، وتنظيم الفعاليات والأنشطة لمنع الاستفراد به، وإفشال مخططات الاحتلال بعزل الأقصى والبلدة القديمة والتحكم في سياق الحياة فيها وتحديد وتيرة نشاطها وطبعها بالطابع اليهودي.
واعتبر أبو حلبية اعتداءات قوات الاحتلال ظهر اليوم الخميس على النساء بالضرب وقنابل الغاز المسيل للدموع في مصلى قبة الصخرة المشرفة، وطرد رواده من المصلين والحراس وموظفي دائرة الأوقاف الإسلامية والاعتداء عليهم؛ بالعمل الدنيء والجبان، والذي يعكس همجية الاحتلال "الإسرائيلي" الذي لا يحترم المصلين وأماكن العبادة، ضارباً بعرض الحائط كل القيم والأعراف والقوانين الإنسانية.
وبين أبو حلبية أن الهدف من قيام قوات الاحتلال من إفراغ المسجد من رواده في المرحلة الحالية هو إغلاق مصلى باب الرحمة وإرجاع المرابطين خطوة للخلف إلى قبل 22 شباط/ فبراير الماضي، حين كانت بوابات باب الرحمة مغلقة لا يجرء أحد على فتحها.
وأكد أبو حلبية على عدم وجود أي حق لجنود وشرطة الاحتلال بالتواجد في المسجد الأقصى المبارك واستخدام مرافقه مقرات لهم، داعياً المملكة الأردنية لاتخاذ موقف صارم في هذا الشأن.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news10625.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.