آخر الأخبار :

يقام بتمويل حكومة اليابان الصديقة وتنفيذ برنامج الأمم المتحدة المخيم الشتوي لذوي الإعاقة "غزة أقوى بإرادتها" يطوي يومه الرابع بنجاح.

شهد اليوم الرابع من فعاليات المخيم الشتوي الخاص بذوي الإعاقة "غزة أقوى بإرادتها" الاثنين21-1سلسلة من الأنشطة الرياضية والثقافية،والفنية الهادفة،وعددا من العروض الفنية، والرياضية أداها المشاركون في المخيم المقام في رحاب جامعة الأقصى بمدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.
وتقام فعاليات المخيم بدعم وتمويل من حكومة دولة اليابان الشقيقة، وبتنفيذ من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي "undp" / وضمن برنامج المساعدات المقدم للشعب الفلسطيني، وتنظمه اللجنة الاولمبية بمحافظات الجنوب، وبالتعاون مع جامعة الأقصى ويمتد على مدار أسبوعين.
وبدأت أنشطة اليوم الرابع بتأدية السلام الوطني الفلسطيني،وتوزيع المجموعات، والاصطفاف في طابور العرض ، وإبلاغ المشاركين في المخيم بالبرنامج اليومي الموزع على مدار ساعات النهار.
وتضمن اليوم سلسلة من الأنشطة الرياضية الهادفة،والعاب التحدي والأنشطة الفنية المختلفة، والتي تضمنت مجالات " الرسم الحر، والرسم والنقش على الفخار" وتقديم الدعم والتفريغ النفسي بواسطة الألعاب الرياضية الخاصة باختبار قدرات ومهارات المشاركين، كما شهدت عددا من المسابقات الثقافية والمعرفية.
وقدر زار وفد من رئاسة جامعة الأقصى ضم كلا من: د. نهاد اليازجي مستشار رئيس الجامعة، ود. حسين أبو جزر مساعد النائب الإداري برفقة د. أسعد المجدلاوي نائب رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية، ود. وائل المصري المحاضر بكلية التربية الرياضية بالجامعة فعاليات المخيم،وتحدثوا مع المشاركين بالمخيم، والمنشطين وانطباعاته عن المخيم وأنشطته.
وقد أجرى د. أسعد المجدلاوي عددا من اللقاءات الإعلامية مع ممثلي وسائل الإعلام المختلفة، أوضح خلالها الأهداف المتوخاة من إقامة المخيم الذي يخدم فئة كبيرة من ابناء مجتمعنا الفلسطيني، وهي فئة ذوي الإعاقات المتنوعة،وطبيعته وبرامجه موجها الشكر لكل من ساهم في دعم وتنفيذ برامج المخيم وبشكل خاص
حكومة اليابان وبرنامج الأمم المتحدة، وتعاون جامعة الأقصى عبر تهيئة مرافقها الرياضية للمشاركين.
أما المنشط الرياضي محمد عاشور واحد القائمين على تنفيذ أنشطت المخيم فقد قال:"إن المخيم يخلق فرصا لفئة ذوي الإعاقة من اجل تعريفهم بدورهم، ومناصرتهم في قضاياهم ،وإدماجهم في المجتمع المحلي؛ لافتا إلى انه يحتوي على الكثير من الأنشطة الرياضية والفنية التي تساعدهم في عملية دمجهم بالمجتمع".
وشكر عاشور اللجنة الاولمبية وبرنامج الأمم المتحدة على اهتمامها بهذه الفئة من ابناء الشعب الفلسطيني وساهم في رسم الابتسامة على شفاههم؛حيث باتت هذه الفئة تمثل شريحة كبيرة من ابناء شعبنا في محافظات قطاع غزة.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.net/news10287.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.